منتدى الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين UNPEF **** الجزائر****

منتدى خاص بعمال التربية في الجزائر للحوار وتبادل الأفكار والمعلومات
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو بسملة
عضو برونزي
عضو برونزي


عدد المساهمات : 266
نقاط : 411
تاريخ التسجيل : 15/09/2011

مُساهمةموضوع: عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟   الجمعة فبراير 08, 2013 6:08 am

من إصلاحات "بن زاغو" إلى إصلاحات "البابا"..!!

((فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ))..
((وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ *
أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَـكِن لاَّ يَشْعُرُونَ
))..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

شرعت رسميا وزارة التـRبية الوطنية في (تقييم إصلاح المنظومة التربوية) عبر (جلسات التقويم المرحلي للتعليم الإلزامي).. من أجل (التعرف على نقاط الضعف والنقائص والعوائق التي حالت دون التطور المأمول لسيرورة الإصلاح).. مثلما جاء في المنشور رقم 62 المؤرخ في 31 جانفي 2013..

انطلاقا من التجارب الحالية والسابقة.. ومن خلال التصريحات الأخيرة لوزير التـRبية.. واستنادا إلى المنشور السالف الذكر.. علينا أن لا نعلق آمالا كبيرة على (اصلاح الاصلاحات) هذه.. حتى لا يصطدم المرء بمحتواها ـ فيما بعد ـ مثلما اصطدم بـ"القانون الخاص".. سواء الأصلي (08/315) أو المعدل (12/240)..!!

1/ لقد اعتبر وزير التـRبية في الندوة الوطنية التي أشرف عليها بتاريخ 03 فيفري 2013 بحضور كل من مدراء التربية للولايات والنقابات وجمعيات أولياء التلاميذ والصحافة.. أن هذه الإصلاحات هي (إصلاحات رئيس الجمهورية).. وبالتالي لا يفكرن أحدا باقتراحات أو تعديلات تتعارض مع اصلاحات فخامته.. حتى ولو جاءت هذه الاقتراحات والتعديلات من قاعات التدريس ومن أهل الميدان والاختصاص.. فالمنطق هو المنطق (مَآ أُرِيكُمْ إِلاّ مَآ أَرَىَ وَمَآ أَهْدِيكُمْ إِلاّ سَبِيلَ الرّشَادِ)..!!
والشاهد في قضية الحال، هو الإثراء الذي خرج به جموع الأسرة التربوية للمنظومة التربوية سنة 1989 والذي كان تحت شعار (من أجل مدرسة عربية اللسان، اسلامية الروح، جزائرية المنهج، عالمية التفكير).. فتم قبر المشروع على مستوى وزارة التـRبية لأنه يتعارض مع التوجه العلماني الفرنكوفوني للتيار التغريبي الماسك برقاب أبناء الشعب الجزائري..
وبالتالي فإن (جلسات التقويم) هذه، لن تكون أحسن حالا من (كرنفال في دشرة)..!!

2/ حسب تصريح وزير التـRبية دائما في تلك الندوة، أن (جوهر الإصلاح ومراميه وثوابته أمر مفصول فيه).. وهي "خطوط حمراء" لا يمكن بأي حال من الأحوال الإقتراب منها.. وعليه فإن المناقشات ستقتصر فقط على بعض "العموميات" و"الشكليات" التي حددها منشور وزارة التـRبية مسبقا وهي (البرامج التعليمية، تكوين المكونين وتحسين مستواهم، ظروف التمدرس وتكافؤ فرص النجاح وكذا عصرنة التسيير البيداغوجي والإداري)..
وأن أي محاولة للتفكير أو الدعوة إلى (اعادة النظر في الأسس والمبادئ الأساسية للسياسة التربوية.. أو تعديل الهيكلة العامة للنظام التربوي الحالي) أمر غير وارد على الإطلاق.. لأن هذه المسائل ـ حسب ذات المنشور ـ فصل فيها الدستور الجزائري (لسنة 1996) والقانون التوجيهي للتربية الوطنية (08/04)..!!
في حين، كان من المفروض ـ لو كانت النوايا صادقة ـ أن تتوج (جلسات التقويم) هذه، بتعديل حتى "القانون التوجيهي للتربية الوطنية" إذا تطلب الأمر ذلك.. فهو ليس قرآنا (لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ).. وسيعدل لا محالة تبعا للتعديلات التي سيأتي بها الدستور الجزائري المقترح للتعديل هو أيضا خلال الأشهر القليلة القادمة..!!

3/ تم في المنشور المذكور أعلاه ضبط "رزنامة" عملية "الاستشارة" التي انطلقت يوم 03 فيفري وتنتهي يوم 11 أفريل 2013..
وهي مدة غير كافية على الإطلاق.. ولكم أن تتصوروا نتيجة هذه "الاستشارة" لملف بحجم المنظومة التربوية تتم معالجته في ظرف 70 يوما فقط..!! اللهم إذا كانت هذه الإصلاحات معدة من قبل.. وما هذه "الاستشارة" إلا من باب "ذر الرماد في العيون" و"المزايدات السياسوية".. خاصة وأن الوزير في بداية مشواره الحكومي ولا يفصلنا عن موعد الإنتخابات الرئاسية إلا سنة من تاريخ الإنتهاء من هذه "الإستشارة"..!!
كما أن هذه "الرزنامة" تمر عبر 08 مستويات متتالية.. انطلاقا من المؤسسات التربوية وانتهاء بالجلسات الوطنية.. مرورا بمديريات التربية بالولايات ووزارة التـRبية الوطنية..
وكلها اجتماعات تسبقها وتليها اجتماعات.. من أجل تلخيص الملخص واعادة عصره وتقطيره.. للوصول به إلى التقرير النهائي المركون في ادراج وزارة التـRبية..!!
كما أنه في كل مستوى من هذه المستويات الثمانية، يتم تقليص عدد الأساتذة وممثلي النقابات حتى يصبح وجودهم (مجرد ديكور) إن لم يكونوا (شهود زور) من أجل تمرير هذه الإصلاحات المعدة سلفا.. مثلما مررت تعديلات "القانون الخاص" المعدل بالتمام والكمال..!!

4/ التناقض الصارخ الذي يحتويه هذا المنشور.. فمعدوه ـ من جهة ـ حرصوا على ضبط قوائم المدعوين لهذه "الاستشارة" في جميع مراحلها.. وهم (مدير المؤسسة، المدرسون، ممثلوا جمعيات أولياء التلاميذ، ممثلوا النقابات، أعضاء مجلس التربية والتوجيه، ممثلين للتلاميذ، مستشار التوجيه والارشاد المدرسي، المفتشون، مدير التربية ورؤساء مصالح المديرية بالولاية وكذا وزارة التـRبية).. ومن جهة ثانية، يدعون في هذا المنشور (ص06) ـ الموجه إلى مديري التربية بالولايات ـ إلى اشراك (عموم الأشخاص الراغبين في المساهمة في نجاح هذه العملية)..!!
اللهم إذا كانوا يقصدون بعموم الأشخاص هم ممثلو النقابات والأساتذة والمعلمين.. خاصة الآيلين منهم للزوال..!!
في هذه الحالة، تبا لهم ولإصلاحاتهم إلى يوم زوالهم من هذا الوجود..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/profile.php?id=100004605604534
معمر عزالدين
عضو مبدع
عضو مبدع


عدد المساهمات : 117
نقاط : 174
تاريخ التسجيل : 26/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟   الجمعة فبراير 08, 2013 8:37 am

التجربة المريرة التي عشناها مع هذه الوزارة تجعلنا نكاد نصم آذاننا حين تتحدث إلينا,لاتستشيرنا إلا لاستغفالنا و استغبائناوفي نهاية المطاف نجد أننا ضيعنا أوقاتنا وصرفنا مجهودات بدنية وعقلية دون طائل,متى كانت لأهل الميدان كلمة مسموعة عند هذه الوزارة؟شكلوا مجلسا أعلى للتربية واختاروا أعضاءه اختيارا رغم التغطية على ذلك الاختيار بانتخابات صورية لكن مع ذلك كانت بهذا المجلس أصوات خيرة مخلصة متجردة وكان في عمله بعض الجدية على ماكان يذكره العارفون عن رئيسه من ليونة وطيبة في غير موضعهاوعدم صرامة وحزم ومن أنه من أصحاب اللاموقف غير أن هذه التجربة سرعان ماتم إجهاضها لأنها لم ترق الأوصياء علينا ولم تعجبهم ولم تتوافق مع توجهاتهم ومع ما كانوا يريدون فتم إلغاء هذا المجلس أو حله وشكلت لجنة أخرى معينة من أعلى هرم في السلطة قيل الكثير عن تشكيلتها آنذاك وأنها من تيار معين ذي توجه معروف بتنكره للقيم المشتركة بين الجزائريين لكن مع ذلك لم نفقد الأمل وكان مبررنا أنه ربما تكون هذه اللجنة تقنية محايدة تقوم بتقييم جاد للمنظومة التربوية وتبتعد عن أي توجه ولا تميل لأي تيار وإنما همها الأول والآخيرهو مصلحة الجزائر,غير أن تفاؤلنا سرعان ما تبخر حين تأكد لنا أن هذه اللجنة ما جاءت إلا لتعلن قبرتجربة التعليم الأساسي إلى الأبد وتعلن ميلاد منظومة تربويةهجينة, لم يقم هذا المولود الجديدعلى أسس علمية كما كنا نعتقد وكما كنا نمني أنفسناولم يقم على أساس دراسة عميقة متأنية وإنما تم بتسرع وارتجال وتستر وتكتم حتى لايعلم عنه رجال التربية شيئا إلى أن صدرمن أجل تنفيذه فقط دون نقاش فوجدنا أنفسنا أمام الأمر الواقع وما علينا إلا الانصياع لهذا الواقع وكانت النتيجة ما هو عليه حال التربية اليوم في الجزائر من تذبذب وتخبط وفوضى ومشاكل لاحصر لها في جميع المجالات,جاءت بعدها مرحلة إعداد مقترحات القانون الخاص بموظفي قطاع التربية الوطنية وتم تشكيل اللجان لهذا الغرض وعقدت ندوات ولائية وجهوية ووطنية وأخلص أبناء القطاع في الاجتهاد وودعوا الراحة وعملوا ليل نهار من أجل قانون خاص عادل يضمن حقوق الموظف وواجباته لكن كل تلك الجهود ذهبت أدراج الرياح وخرجت علينا الوزارة بقانونها الذي مازلنا نعيش تبعاته وتداعياته الخطيرة في التأسيسس للتمييز بين موظفي القطاع ليس على أساس الكفاءة أوأهميةالوظيفة التي يشغلها كل سلك وإنما على أساس تحيز جلي لأسلاك بعينها وتهميش بقية الأسلاك واستصغارها وإلغاء حقوقها المكتسبة وتجربتها الطويلة وخبرتها كما حدث مع معلمي المدارس الابتدائيةوأساتذة التعليم الأساسي ومفتشي التعليم الابتدائي وغيرهم,كنا نوهم أنفسنا أنه ربما تعود هذه الوزارة إلى رشدها وتعدل بين موظفيها فجاء ت مسودات تعديل القانون المذكورموغلة في السواد ثم صدر تعديل هذا القانون أكثر شؤما من القانون في طبعته الأولى ,بعد تجارب المراوغة والاستغفال التي مارستها هذه الوزارة مع عمال القطاع فإن غالبيتهم أصابهم الاحباط ولم يعودوا يثقون في كل ما تأتي به وأصبحوا غيرمهيئين نفسيا لمجرد قراءة منشور يصدر عن هذه الوزارة مابالك بعمل في حجم تقييم المنظومة التربوية لأنهم يعلمون سلفا أنه لانية صادقة من أجل تقييم حقيقي وأن الوزارة تريد أن تنقذ إصلاحاتها من السقوط المحتم بعد كل النكسات والمهازل التي أفرزتها هذه الاصلاحات ولكن لتمرير ما تريد عمدت إلى فكرة إشراك القاعدة للتمويه فقط ولكن في الآخير لايكون إلا ما تريده الوزارة وما يريده الأوصياء علينا وما الوزارة إلا ناطق رسمي بلسانهم لاتستطيع أن تنفذ سوى ما يريدون وليس ما يحتاجه الاصلاح الجاد وما تتطلبه مصلحة الجزائر,إني مثلك يا أخي المحترم أبو بسمة غير واثق أدنى ثقة في كل هذه الألاعيب والمراوغات لكن مع ذلك فإني أضم صوتي لأصوات كثير من ضحايا النوايا الحسنة وأنه علينا أن نقول كلمتنا في الموضوع ونبرئ ذمتنا أمام الله راجين ألا ينطبق علينا قول المصطفى عليه أزكى الصلوات والسلام(لايلدغ المؤمن من جحر مرتين).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
miSs Kààtriine
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 481
نقاط : 1041
تاريخ التسجيل : 14/01/2013
العمر : 54

مُساهمةموضوع: عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟   السبت فبراير 09, 2013 1:30 pm

اصلاحات بن بوزيد.....الى متى.... Question Question Question
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
basma26
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 76
نقاط : 99
تاريخ التسجيل : 02/12/2012
العمر : 46

مُساهمةموضوع: رد: عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟   السبت فبراير 09, 2013 5:20 pm

مثل الوزاة كمثل الضارب يسال المضروب المجروح لما يبكي ولما هو غير قادر على الحركة والتقدم.لو كانت الوزارة صادقة في مسعاها لاصلاح الاوضاع وتدارك ما فات لاصغت لذوي الحقوق المسلوبة ولاعادت الاستقرار في اوضاع قطاع التربية ولوضعت قوانين واضحة يفهمها الجميع ويتبناها الكل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mimiya26
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 899
نقاط : 1551
تاريخ التسجيل : 01/05/2012

مُساهمةموضوع: رد: عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟   الأحد فبراير 10, 2013 5:52 am

نتمنى ذلك الأخت بسمة 26
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو بسملة
عضو برونزي
عضو برونزي


عدد المساهمات : 266
نقاط : 411
تاريخ التسجيل : 15/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟   الخميس فبراير 14, 2013 5:06 pm

معمر عزالدين كتب:
التجربة المريرة التي عشناها مع هذه الوزارة تجعلنا نكاد نصم آذاننا حين تتحدث إلينا,لاتستشيرنا إلا لاستغفالنا و استغبائناوفي نهاية المطاف نجد أننا ضيعنا أوقاتنا وصرفنا مجهودات بدنية وعقلية دون طائل,متى كانت لأهل الميدان كلمة مسموعة عند هذه الوزارة؟.
فعلا،،، ما نخشاه من وراء هذه "الاستشارة" هو إعطاء شرعية للقرارات المستقبلية لوزارة التـRبية وتحميلها للقواعد العمالية..؟؟!!
من جملة ذلك حذف (مادة التربية الإسلامية) وتعويضها بـ(التربية المرورية) مثلما أشيع في بعض الوسائل الإعلامية منذ شهور..؟؟!! فلا دخان من دون نار كما يقولون..؟؟!!
فاشراك الأساتذة ليس حبا فيهم.. وإنما لامتصاص غضبهم من "اختلالات القانون الخاص" من جهة.. ولتمرير مايردون تمريره من سياسات معدة سلفا من جهة ثانية..؟؟!!
وإلا بماذا نفسر عدم اشراك الأساتذة ـ من قبل ـ في وضع هذه "الإصلاحات" سنة 2003..؟؟!! ولماذا لم يؤخذ بأرائهم حول "القانون الخاص" (08/315) وحول "القانون المعدل" له (12/240) ..؟؟!! ولماذا لم يستشاروا ـ لحد الآن ـ حول "قانون العمل" الذي يحضر في الغرف المظلمة..؟؟!! مثلما لم يؤخذ برأيهم حول "القانون التوجيهي للتربية الوطنية" (04/08) ..؟؟!! إلى غير ذلك..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/profile.php?id=100004605604534
 
عن أي "إصلاحات" تتحدثون..؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين UNPEF **** الجزائر**** :: المنظومة التربوية :: المنظومة التربوية-
انتقل الى: