منتدى الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين UNPEF **** الجزائر****

منتدى خاص بعمال التربية في الجزائر للحوار وتبادل الأفكار والمعلومات
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النقابات القوية من لها رأس مال معرفي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
souna
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 1032
نقاط : 2108
تاريخ التسجيل : 01/03/2010

مُساهمةموضوع: النقابات القوية من لها رأس مال معرفي    الثلاثاء أبريل 08, 2014 8:46 am

وكالة أنباء العمال العرب:المعرفة و التحكم أصبحت مفتاح تسريع وتطوير المجتمعات الإنسانية.وقد رافق هذا التطور دمقرطة التعليم و توسيعه إلى كافة المجتمعات وتواصل البحث إلى أقصى حدود المعرفة.. إن نشر العلوم و التكنولوجيا مكن البشر من التطور و تلبية احتياجاتهم في كل الميادين. وهذا التطور نمى حاجتهم لفهم تاريخهم ،و مكانتهم و دورهم في مجتمعاتهم و كذلك التخطيط لمستقبلهم.. الرجال والنساء لم يعودوا

يرغبون في الاستسلام لمصيرهم، ولكنهم أصبحوا جهات فاعلة في حياتهم الخاصة، وأطراف مشاركة في تحَوًُلها و تطويرها لتلبية احتياجاتهم الاقتصادية والاجتماعية أكثر من أي وقت مضى،من اجل ظروف معيشية أفضل. في عالمنا اليوم العمل يتطور بشكل مثير و متسارع ، و يحتاج للمزيد من المعرفة للتمكين من ممارسة المهن ، و للاستجابة للعمل ،لأنه أصبح أكثر تعقيدا ويستوجب التأهيل من أجل البقاء في المنافسة بدافع التنمية و الاستمرار. كما يستوجب نقل التكنولوجيا، وهكذا الرفع من مستوى الجودة و الخدمات ،وتبقى هذه الحركية مستمرة...و التدريب بالإضافة إلى التعليم الذي أعطى الرصيد المعرفي مكانة في حياة الشعوب. وصلت إلى أن أصبح الرأس المال المعرفي يتصدر بورصة الأرباح و الاستثمارات ، مما استوجب تأسسه كوسيلة والية لإتقان المهارات.و لم تستثنى النقابات من ضرورة مواكبة التحكم في المعرفة و التحكم في التكنولوجيا و امتلاك التقنيات الحديثة ،مما يجعل التدريب النقابي حجر زاوية و أساس التنظيم في حد ذاته.ويتميز التدريب النقابي بالخصائص الآتية:- النقابات هي تنظيمات حرة مبنية على التطوع و هي حق لكل الأجراء و العمال .و التدريب أو التكوين هو احتياج وحق لكل منتسب أو منخرط. - لا يوجد أستاذ و طالب بالتدريب النقابي ولكن هناك تبادل معارف و تجارب و خبرات مما يغذي و يزيد من القوة و القدرات الجماعية و تمكين النقابات من حسن الأداء....و لا يتم اكتساب هذه المعارف بشكل دائم أو نهائي فهي تتغير بتغير الأوضاع و الشروط في الوسط المهني و منها نخرج بتجارب جديدة و بالتالي يصبح التدريب ضرورة و صيرورة مستدامة ،لان إدراج التغييرات سيعكس ما هو جديد و سيساعد على تطور أداء النقابات مرافقة لتطور العمل. وهنا تستدعي الضرورة الملحة لمواكبة التدريب النقابي كل التغييرات التي تحدث على عالم الشغل .و بهذه الطريقة تكون النقابات قد لبت حاجة منتسبيها للتدريب .و بالتالي تكون وفت التزامها عندما حصلت على انخراط أو انتساب أفرادها و اشتراكاتهم.... و عند بناء الحياة النقابية لأي منظمة تعتبر التجارب الفردية و الخبرات الشخصية كخبرة جماعية و تصبح رصيد معرفي للمنظمة أو الاتحاد يمكن استغلاله كرأس مال و كرصيد لتمكين المنظمات آو النقابات ...و التدريب النقابي هو فضاء لجمع هذه الخبرات و اللقاءات المتكررة التي ستثير النقاش حول السياسات العامة و ستزيد من الرصيد المعرفي للمشاركين و للنقابات في حد ذاتها. كما تعطي فرصة للتحليل النقدي الذي حتما سيعيد تصحيح المسارات و الأداءات الفردية و الجماعية ،و تنبثق عنه رؤى واضحة و ثابتة للمنظمة و نشاطها و عملها و الأهم أدائها ليواكب التغيرات و يجلب الكثير من الحقوق و يعزز موقف التفاوض.ومنه:لكل منتسب أو منخرط الحق في:معرفة نقابته –تاريخها،أفكارها و مبادئها و الأهم أن تستجيب لتساؤلاته.ومعرفة مكانه ودوره في حياة منظمته..معرفة طريقة حياته و تنظيمه في نقابته.....فهذه المعارف هي التي تساعده على تحديد أدائه في النشاط الجماعي للمنظمة و تزيد من قوة و نجاعة الأداء الفردي و الجماعي للمنظمة...ولقد عرفت العشرين سنة الأخيرة تغيرات جذرية على أوضاع عالم الشغل .و قد أصبح اعتماد النظام الليبرالي الاقتصادي كواقع معاش وكنموذج عالمي ..وعليه فان النقابات يجب أن تطور أدائها وفق هذه التغيرات و هذه السياسات و أصبح دور النقابات ألمطلبي المضمون بالاتفاقيات الدولية و القوانين المحلية يجب أن يستجيب لهذه المتغيرات و المشاكل و تكييف برامجها التدريبية من ناحية المحتوى(البرامج و الموضوعات) و من ناحية الأهداف للاستجابة للمطالب التالية:ما هي احتياجات المنخرطين أو المنتسبين؟.ما هي نظرتهم للنقابات؟..و ماذا ينتظرون من منظمتهم؟...ما هي إمكانيات المنظمة؟..ما هو نوع التدريب الذي يمكن أن تقوم به ؟..على أي هيئة يمكن الاعتماد في التدريب ؟..ما هي أولويات التدريب:التدريب الشامل أو الجماعي التدريب الانتقائي ..هل الانطلاق و العمل بالنشاط ألمطلبي أولا أم نشر أفكار و مبادئ المنظمة ...و عليه فالتدريب النقابي لا يمكن أن يكون معزول عن حياة المنظمة ،بل يجب أن يكون محور أساسي و جوهري ...ولأنه إذا كانت المنظمة أو النقابة حية و ديمقراطية ،فالتدريب النقابي هو محفز وركيزة لنجاعة الأداء. و التدريب النقابي يعني كل المنظمة و كل هياكلها لا قسم خاص فقط ف:البرامج و المواضيع يجب أن تبنى على احتياجات المنظمة و هياكلها و فروعها.المتدربين يجب أن يكونوا من هذه الهياكل المنظمة ملزمة بتوفير هذه الوسائل مادية و بشرية.و التدريب أو التكوين النقابي هو ميدان لممارسة ديمقراطية المنظمة، وهو يعكس الديمقراطية النقابية للمنظمة. على النقابات أن تطور رأسمالها المعرفي إن أرادت البقاء و أن تكون قوة طرح و قوة مقابلة في طاولة التفاوض .....فالبقاء الآن في زماننا لمن يتحكم في المعلومة و من يوظف المعرفة

..بقلم النقابية الجزائرية سعاد شريط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
النقابات القوية من لها رأس مال معرفي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين UNPEF **** الجزائر**** :: منتدى المستجدات :: المستجدات وطنية-
انتقل الى: